الرئيسية / الأدب / نهاية الفصل /علي عبدالحسين

نهاية الفصل /علي عبدالحسين

نهاية الفصل

علي عبدالحسين

Moshiri-3haar-dated-2006

الوَصلَ ..الوَصلَ..الوَصل
سأموتُ نهايةَ هذا الفَصل
وسُويعاتُ صَليلٍ،
كسيفِ كآبة
تُغلّفُ قلبي بغابِ حَنين
آهِ من المَاضي وطيفِ عذابه
يُطرقُ بابي..وتأتين
لابسةً زيَ سَحابة
أزرقَ..أخضرَ..أبيض
اَمطرتِ الرُوحَ ضياءً ومَعين
قبّلتُكِ..عانقتُ صَليبا
اَنعشتِ المَيتَ..ونَخلي..وكارون
وصرتِ كتابي، دليلي..واَصل.

الوصلَ..الوصلَ..الوَصل
سأموتُ نهايةَ هذا الفَصل
والعشقُ ذُنوبُ صِغار
تَلعبُ بالظُلمةِ والنَار
تَستيقظُ..لا اِلفَ ولا عَيد
لا والدةٌ..لا خُبز
والخَوفُ غُرابُ جِدار
يَنعبُ ليلَ..نَهار
والثَمَرُ الغامضُ يانع
والعَيشةُ حَنظل
والمَوتُ مَفاتيحُ فَرار
مِن كلِ كوابيسِ النَصل.

الوصلَ..الوصلَ..الوَصل
سأموتُ نهايةَ هذا الفَصل
والحارةُ.. ريحُ عَجوزٍ تَملأُها
والصِبيةُ تَتركُ مَلعَبها
والدارُ خرّيفةُ اَحزان
والوحدةُ ذِئبٌ جَوعان
واليأسُ مَخالبُ شَيطان
ومَصيري..؟!
دُونكِ يا سيدتي الاُمُ الخَضراء..
اُغمسُ في حُلُمِ الخُصَلِ السَوداء
واُنازعُ فوقَ قَتادِ سَريري
ثُمَ فلا ينفعُ دَكتورٌ اَم..
اَيدي مَمَرضةٍ..وحُبوبٌ اَو مَصل.

الوَصلَ..الوَصلَ..الوَصل
سأموتُ نهايةَ هذا الفَصل.

عن مدير الموقع

شاهد أيضاً

البطل الرمز المنسي جليل بن حويزي (1) / علي كاظم الحويزي

البطل الرمز المنسي جليل بن حويزي (1) علي كاظم الحويزي بلاشك و ريب تاريخنا معدن …

اترك تعليقاً