الرئيسية / تقرير مصوّر / إقامة حفل تأبين شهيد اللغة العربية، جواد حسن الخميسي في الاهواز/ أمیر شریفي

إقامة حفل تأبين شهيد اللغة العربية، جواد حسن الخميسي في الاهواز/ أمیر شریفي

إقامة حفل تأبين شهيد اللغة العربية، جواد حسن الخميسي في الاهواز

تقریر :أمیر شریفي

صور:الحرشة-رامز

IMG_20170304_231042

استضافت حسينية الرسول في مدينة الاهواز مساء يوم أمس الجمعة الموافق 3 مارس 2017 حفل تأبين شهيد اللغة العربية جواد حسن الخميسي، الذي نظمه عدد من نشطاء مدينة رامز وسط حضور حاشد من الشعراء، الكتاب، الناشطين و شخصيات سياسية بارزة كالمؤرخ أبو عرفان فرج الله كعب، جاسم تميمي(شديد زاده)، علي الساري، الباجي و…

بدأ الحفل بتلاوة عطرة لآياتٍ من كلام الله المجيد ، اتلاها القارئ الشاب سيد باقر آل سويط. جاء من بعد ذلك عريف الحفل الشاعر مصطفى حبيب العموري ألقى مقدمة أشار فيها : ” ان كنا لم يجمعنا دينا واحدا، فتجمعنا دائما اخوتنا في منشأ الخلقة ، تجمعنا دائما لغتنا ، اصالتنا، هويتنا، شعرنا و أدبنا “

و أضاف : إن حفل اليوم لن يكن حفلا تابيني و انما حفلا يقف فيه الكل وقفة اجلالا و إحتراما لشابا مهذبا سيبقى اسمه نجمة في سماء الاهواز الحبية لان جواد جنَّد فكره و قلمه و عمله لخدمة شعبه و مواطنيه.

ثم أتى بعد ذلك عدد من الشعراء و هم عبدالرضا الرفيعي، ميلاد حسن الشوكاوي، امين ابوذهب العبياوي رثوا الشهيد بأبياتهم المفعمة بالحماس و روح المقاومة

ثم تلت هذه الفقرات ظهور الشيخ احمد العودة( نيسي) خلف المنصة و شيّد على دور الثقافة و اهميتها في بناء المجتمع موكدا على دور المسيرة الثقافية في تكوين المجتمع حيث قال : ان المسيرة الثقافية تحتاج الى تضحية لانها من المبادئ، و اضاف: نحن نموت و ننتهي و لكن المبادئ لا تموت و ستبقى الى الابد .

اكد احمدعودة على ضرورة الحفاظ على مقومات الهوية مشيرا الى اهمية التاريخ، اللغة، الاداب و التقاليد باعتبارها من أهم مقومات الهوية .

اشار من خلال كلمته الى مدينة رامز و قال : ” ان مدينة رامز الجبهة الامامية للصمود و للمقاومة الثقافية “.

كما كانت هناك مشاركة لاحد ابناء رامز بتعريف و نبذة مختصرة عن حياة الفقيد جواد حسن الخميسي، اشار فيها لبعض الفعاليات الإجتماعية التي قام بها الفقيد و أختم كلمته بإعلان تسمية يوم الثالث و العشرين من فبراير، المصادف باستشهاد جواد حسن الخميسي بيوم “الناشط الثقافي” و اكد بأن سوف يقام كل عامٍ في مثل هذا اليوم احتفالا يتم فيه اختيار افضل ناشط عربي اهوازي مع تقديم و اهداء جائزة نفيسة من قبل ابناء رامز.

كما اهدى الرسام الرامزي سعيد آل سويط، لوحة رسم الى الحاج حسن أبو علي والد الفقيد تكريما و احتراما لمقام العائلة . يشار بأن تم بث شريط فيدو يحتوي على مختصرٍ من الفعاليات الإجتماعية و المدنية مثل يوم قرقیعان، يوم النخلة، احتفالات عيد الفطر و العديد من الاعمال الأخرى التي تمت على يد المرحوم

الجدير بالذكر ان جواد حسن الخميسي وُلِدَ سنة الف و ثلاثمئة و ثمانية و ستين في مدينة رامز، يرجع نسبه الى احفاد سلطان و مسلط آخر أمراء رامز و مشيخة آل خميس التي هبطت شمسها و تلاشت قبل مئة و عشرين عام في منطقة رامز. دخل المدرسة وأكمل مراحلها المختلفة ثم ذهب إلى جامعة رامز الحرة و حصل على شهادة بكالوريوس في فرع الكهرباء و على الرَّغم من ذلك كمعظم خريجي الجامعات و اصحاب الشهادات من العرب كان غير موظفاً في أي دائرة حكومية. بل يمارس العمل الحر و يفلح أرض أبيه الزراعية.
کان من أعلام النشاط الثقافي في رامز و من أهم عناصرها، بالواقع كان يُعتبَر قائداً ميدانياً في هذه الساحة .
_كان من مؤسسي و مشرفي مدونة مدينة رامز السابقة،
_شارك و ساهم و حث لأجل مسيرات كارون الإحتجاجية حيث كان يتوجه من رامز نحو ضفاف كارون اسبوعياً دون أن يمتلك سيارة و أي وسيلة نقل
_كان من القائمين على الجلسات و الندوات الثقافية و الاجتماعية
_ كان من أرکان العمل الثقافي و إقامة احتفالات عيد الفطر المبارك في رامز.
_ كان الحجر الأساس في احتفالات گرگیعان و حتی قبل أن یُسجَل هذا اليوم رسمیا، حيث كان يمهد و يهيئ كل تفاصيل الإحتفال من الأكياس، الفوانيس و اللافتات مع مساعدة شقيقته و والدته إلى استضافت الضیوف و الترحیب بهم.
_اقامة حفل توقيع كتاب الأستاذ حسين فرج الله كعب
يُذكَر بأن كل هذه الأمور كانت تأخذ مجراها في بيت والده المحترم.
كان من المشاركين في أعمال يوم النخلة التي أقيمت العام الماضي و لاول مرة في منطقة الشوة و هناك العشرات من الأعمال و الفعاليات. الاجتماعية الاخرى التي قام بها جواد و هو ابن العشرينيات من حياته
مع کل هذا النشاط المدني ماكان ينشغل عن أسرته و عائلته قَط ًبل شجع شقيقته على دراسة اللغة العربية و ارتداء الزي العربي، باعتبارهما اهم مقومات الهوية العربية و في يومٍ مُمطرٍ أخذها إلى مدينة الاهواز للمشاركة في صفوف تعليم اللغة العربية و حين عودتهما تعرض لحادث سير في طريق الأهواز-رامز و انتقل إلى رحمة الله الواسعة مساء يوم الخميس الثالث و العشرين من فبراير سنة الفين و سبعة عشر، دُفن في مدينة رامز-مقبرة بيت شيخ ناقد، فارق الحياة و هو يسير في طريق رسالته الإنسانیة والوطنیة…

photo_2017-03-04_23-32-39

photo_2017-03-04_23-32-19

photo_2017-03-04_23-31-59

photo_2017-03-04_23-32-32

عن مدير الموقع

شاهد أيضاً

الخیانة / سید کاظم القریشي

🔹🔹 سيد كاظم القريشي  الخیانة (قصة قصيرة جداً)   رفع الموظف في منظمة الشهداء عینيه …