الرئيسية / التراث / ام احچيم / الألعاب الشعبية الأهوازیة

ام احچيم / الألعاب الشعبية الأهوازیة

بقلم : الحرشاوي

المصور : ضياء حزبائي

« ام احچيم » احدی الالعاب الشعبية الاهوازية التی کنا نلعبها فی الصغر هی لعبة جماعية و تخص الفتيان حيث ينقسموا الی فريقين متساوين دون تحديد عدد اللاعبين بمعنی ان من الممکن ان يکون الفريق متکون من 5 اشخاص او عشرة او اکثر او اقل  و يتم اختيار الافراد من قبل رؤساء الفريقين حسب القرعة حيث کل لاعبين يختاران لهما اسمان رمزيان و يأتون الی رؤساء الفريقين و يقولان « اشحاب » و عندما يردد احد الروساء کلمة « راب » يقول احد الاعبين تريد هذا الاسم أو ذاک و عند اختيارأی من الاسماء يکون صاحب الاسم الرمزی قد صار عضواً فی فريقه و  هکذا يتم اختيار کل اللاعبين و بعد اختيار اللاعبين يقوم الفريقان بتحديد الملعب و قد تکون مساحة الملعب بقدر ملعب کرة اليد .

يبدأ احد الفريقين اللعب حسب القرعة او التوافق و يختارهذا الفريق من بين افراده لاعباً يسمي « العروس » الذي عليه ان يصل الي نقطة معينة تسمي« المحل »يختارها الفريقان ماسكاً احدي ارجله باصابع يده و رافعها الي الخلف ( كما يفعلو افراد كلا الفريقين هذا الامر ) طبعاً بحماية من افراد فريقه و علي الفريق الاخر عرقلة هذا الامر عبر التصدي للعروس و الاطاحه به او بافراد فريقه و كل لاعب الذي يسقط من الفريقين يخرج من اللعبة و تنتهي اللعبة اما باسقاط العروس او وصوله الي « المحل » ثم يتبادلان الفريقان مكانهما و يلعبون مره ثانية و بالنهاية افراد فريق الخاسر يحمل افراد فريق الرابح علي ظهورهم مسافة معينة متفق عليها مسبقاً .

موقع الحرشة / کوت عبدالله، الأهواز

عن مدير الموقع

شاهد أيضاً

سلام بر آنان که بیهوده دوستشان دارم سلام بر آنان که زخمم روشنی بخششان است.( محمود درویش) _ مهناز نصاري

سلام بر آنان که بیهوده دوستشان دارم سلام بر آنان که زخمم روشنی بخششان است.( محمود …

أضف تعليقاً