الرئيسية / المرأة

المرأة

الحجـاب ، إنحطـاطٌ أم صمـود وشمـوخ؟ / احمــد العتيقـي

الحجـاب ، إنحطـاطٌ أم صمـود وشمـوخ؟
احمــد العتيقـي

ــ ــــ ــــــــ ــــــــــــ ـــــــــــــــ

لا يحتـاج هـذا المـوضـوع لمقـدمـات وتمهيـد لكثـرة مـا كتـب فيـه فقـد اشبعـوه أهـل القلـم بمـا فيـه الكفـايـة مـن شـرح وأدلـة تعكـس أهميتـه الأجتمـاعيـة والفـرديـة ،ولكنـي أود أن أقـول لبعـض الأخـوة والأخـوات الـذين يـرون تقيـيد المـرأة بسبـب ارتـدائهـا للحجـاب بعـض النقـاط التـي غـابـت عـن بعـض الأقـلام وأحـاول أن أسلـط عليهـا الأضـواء ..

اولاً هـذه المـوجـة والضجـة أتـت مـن الغـرب حيـث يقـف وراءهـا بعـض العصـابـات التـابعـة للحـركـات اليهـوديـة الصهيـونيـة ، الـداعيـة لخـروج المـرأة المسلمـة وتعـريهـا مـن ستـرهـا والأيقاع بهـا فـي دوامـة الـرذيلـة والحضيـض الـذي سقطـت بـه المـرأة الغـربيـة نتيجـة لقـرع هـذه الطبـول ورفـع الشعـارات المـزيفـة والخـدّاعـة ،الـداعيـة لخـلاعـة المـرأة وخـروجهـا مـن عفتهـا لتكـن قـريبـة بمتنـاول شهـواتهـم الحيـوانيـة الجـامحـة وسهلـة المنـال لتصبـح سلعـة رخيصـة لا يجهـدهـم الحصـول عليهـا ، لأنّهـم لـم يتـرددوا لفعـل أي أمـر لحصـولهـم علـى مبتغـاهـم ؛ “فـالغـايـة تبـرّر الـوسيلـة” كمـا يقـولـون .

فهـم يعلمـون جيـداً أن نـزاهـة المـرأة وطهـارتهـا تعنـي مجتمعـاً طـاهـراً ، حـراّ نـزيهـاً ،يهتـمّ بـالثقـافـة والعلـم إذا طهـرت ذاتـه وبـالطبـع هـذا مـا لـم يـرض اعـداء الأمّـة الأسـلاميـة بعدما لقـوا أنفسهـم قـد سقطـوا بـوحـل مـن القـذائـر المنتنـة ، ولهـذا تـرافعـت اصـواتهـم زاعميـن أنهـم يطـالبـون بحقـوق المـرأة المسلمـة التـي صـانهـا الـديـن الحنيـف ورفعهـا لتكـن أمـاً وضعـت تحـت قـدمهـا الفـردوس الأعلـى وحصلـت علـى قـدسيـة لـم تنـالهـا سـواهـا مـن النسـاء فـي الأديـان والأعـراف الأخـرى .

لـم نهتـم لصيحـات الغـرب ، أنمـا يـؤسـفنا حقّـاً أن نسمـع بهـذا الشعـار مـن بعـض النفـوس الضعيفـة الـذيـن يجهلـون أسـس وقـواعـد دينهـم وأركـانـه فـأصبحـوا كـالنعـاج يتبعـون كـل مـن زمّـر لهـم أو قـرع لهـم الطبـول ليهـزوا عليهـا الأرداف متنـاسيـن أو متجـاهليـن تعـاليـم كتـاب الله واحكـام شـريعتـه الكـاملـة والشـاملـة .

الأسـلام أراد للمـرأة أن تعيـش بكـرامـة وعـزّة مثـاليـة حتـى تكـن البنـت الملتـزمـة المهتمّـة بكسـب العلـم والأدب لتسـاهـم فـي مستقبـل اصـلاح شعبهـا والـزوجـة الحنـونـة العطـوفـة المسـانـدة للـرجـل فـي بنـاء المجتمـع والأم العفيفـة وهـي أول وأعظـم وأهـمّ مـدرسـة يتلقّـاهـا الطفـل فيتخـرج مـن حجـرها ليكـون مـن العبـاقـرة والفـرسـان و صنـاع القـرار .

وبـالطبـع لـن تنـال هـذه المـرتبـة العظمـى إلا إذا طهـرت ذاتهـا وحـافظـت علـى عفتهـا وصـانـت شـرفهـا ومـن ثـمّ تتـربـع علـى مكـانتهـا المـرمـوقـة بـالنفـوس ،لأنّ “المـرأة التـي تهـزّ المهـد بيمنـاهـا تهـزّ العـالـم بـأسـراهـا”

تعـالـوا معـي لنلقـي نظـرة علـى مجـتمعنـا العـربـي الأهـوازي ، فنحـن حـافظنـا علـى هـويتنـا الأسـلاميـة العـربيـة علـى مـرّ العصـور وتغنينـا متفـاخـريـن بكـرامتنـا وأصـالتنا ولـم ننجـرف مـع المـوجـات الـزائفـة حتـى عنـدمـا عمّـت الخـلاعـة وكثـر التبـرّج فـي سـائـر المـدن المجـاورة .

فـي هـذه الأيـام نسمـع بعـض مـن يـردّد القـول بـأن الحجـاب يقيّـد المـرأة ويضعفهـا مـن الـدفـاع عـن حقّـها ، فـأقول لهـؤلاء ؛

-هـل المـرأة تتكلـم بلسـانهـا وقلمهـا وعلمهـا النـاتـج مـن وفـور عقلهـا نـزاهـة ثقـافتهـا ، أم تتكلـم بشعـرهـا السـافر ومكيـاجهـا الصـارخ المنفلـت فـي عـرصـات الطـرق وكـأنهـا دميـة عـرضـت للبيـع فـزينـوهـا اصحـابهـا لتنـال رضـى المتجـول البـاحـث لشـرائهـا ؟؟!!

-ومـاهـو سـلاحهـا التـي تهـدد بـه عـروش الشهـوات والطغـات والأستبـداد ،الـم يكـن ذلـك قلمهـا النـزيـة مـع وفـور عقلهـا ، فقـد أهـانهـا مـن يـرى سـلاحهـا تلـك الأدوات التجميليـة لتبـرزهـا متبـرجـة رخيصـة .

-هـل المـرأة المتحـجبـة تلـك الـدرّة المكنـونـة التـي أبـت لجسـدها أن يكـون سلـوة اصحـاب الشهـوات المنفلتـة ، هـي متحجـرة ورجعيـة بـأفكـارهـا ؟

-مـاالـذي يمنـع المـرأة المتحجبـة أن تكـون طبيـبة أو مـدرسـة أو ممـرضـة أو مهنـدسة أو شـاعـرة تعلـو المنصّـة أو صحفيّـة تعكـس آلام شعبهـا وتعبّـر عـن ثقـافـة مجتـمعـها ؟!!!

-هـل المـرأة تكتـب عـن افكـارهـا وعلمهـا بمـلابسهـا الضيقـة التـي تبـرز مفـاتنهـا لتتـلاحقهـا الأنظـار الشـرسـة أم تعكـس علمهـا واكتشـافهـا بمـا اختـزنتـه فـي ذاكـرتهـا ونـالـت عليـه بـذكـائهـا ؟!!

إذاً عليكـم أن تستـوعبـوا يـا أهـل العقـول النيـرة والأفكـار النـاضجـة إنّ حجـاب المـرأة وسيلـة تبعـد عنهـا الطـامعيـن وتعطـي سـاحتهـا بـريقـاً نـاصعـاً لتثبـت وجـودهـا بـانهـا عـزيـزة بـذاتهـا ولـيست بجسمهـا ولـن يكـن وجـودهـا متسـاويـة مـع الـرجـل بعـزلـتها عـن كـرامتهـا.

فهـيَ كـالشمـس ،ضيـائهـا سـاطـع وصعبـة المنـال تعمـي مـن تطـاول بـالنظـر طـامعـا بهـا لأرضـاء شهـواتـه ، والـذي يتعـامل مـع المـرأة حسـب مـا أبـرزتـه مـن مفـاتـن جسـمهـا ،ليـس إلا حيـوانـاً يمتلـك غـريـزته الطـاغيـة بشكـل إنسـان يفتقـد الكـرامـة الإنسـانيـة والبصيـرة العقليـة التـي أرادهـا الله لـه وكـرمـه بهـا علـى سـائـر المخلـوقـات ولـن تكـن بـالغـرائـز والنـزوات واللـذائـذ العـابـرة ..
“ولقد كرّمنا بني آدم ”

إنّ حجـاب المـرأة لافتـة كتبـت عليهـا رفضهـا للأستعبـاد والتقييـد والأنصيـاع لأهـواء الغيـر الـذي يقـدّر ثمنهـا حسـب مـايمتلـك جسمهـا لأدوات تثيـر رغبتـه وقـد عميـت عينـه عمّـا يحمـل هـذا الكيـان المقـدس مـن جـواهـر ودرر فـي ذاتـه .

تـرفـض الحـرة الأصيلـة مـن نسـائنـا العـربيـات ، تلـك الحـريـة التـي تصنـع مـنها تمثـالاً يقـاس بجمـاله وشـدة لمعـانـه ،فهـي تعلـم أنّ هـذه ليسـت إلا مسـرحيـة أراد مخـرجهـا أن يحصـل علـى أعجـاب جمهـوره ليصفقـوا لـه، أو ربمـا ينفعـل البعـض مـع المسـرحيـة متنـاسـياً وقتهـا المحـدد وبعـدهـا ستنتهـي اللعـبة و يسـدل الستـار و الكـل يذهب حيـث أتـى .

أقـولهـا بكـل قـوة وشـدة وثقـة بـأنّ الحـريـة التـي تنـافـي القيـم والمبـادئ السـاميـة وتخـالـف تعـاليـم دينـي وآيـات كتـاب الله و احـاديـث رسـول الله و سنـن أهل بيتـه ونسـائهـم الطـاهـرات العفـيفـات ، ليسـت بحـريـة ولـن تكـن لـي بنهـج أرتضيـه لنفسـي أبـداً .

و سـؤال أخيـر أسئلـه منكـم أيّهـا المـزمـرون لحقـوق المــرأة…

المـرأة التـي تتبـرج و تسفـر عـن مفـاتنهـا و جسمهـا ، هـل تنـال هـي غـايتهـا وتصـل لاهـدافهـا وتحصـل علـى حقـوقهـا ، أم بعـض الـرجـال ذوي الشهـوات الحيـوانيـة هـم مـن يمتـع نظـره بمنظـر جسمهـا ويعيـش للحظـات بنشـوة وبهجـة شهـوانيـة؟!!

إذاً أيـن المـرأة مـن الحصـول علـى حقـوقهـا فـي تبـرجهـا و عـرضهـا رخيصـة أمـام الـرجـال ؟؟؟!
بقلـــم:
احمـــ العتيقـي ـــد

الندوة الأولی للمرأة الناشطةالعربیةالاهوازیة

الندوة الأولی للمرأة الناشطة العربیة الاهوازیة

تقریر : ناصر شایع ( ابو فهر )


قال الله تعالى!!
(وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ)[ فصلت | ٣٣]

بمساعدة بعض الخیرین والداعمین،اُقیمت الندوة الأولی للمرأة الناشطةالعربیةالاهوازیة بمناسبة یوم المرأةفی تاریخ ۹۵/۱۲/۲۶ في مدینة الخفاجیةفی قاعة دائرة الثقافه والارشاد الاسلامي مساءا وحضر الندوة جمع غفیر من المهتمین والناشطین من مختلف المدن الاهوازیة.و ادار الندوة الاستاذ رضاحویزاوی بمشارکةالسیدة هدی عباسی وباشراف الاستاذ عادل مزرعة ومریم طرفی. بدأت الندوة بتلاوة عطرةمن القرآن الکریم ثم انشدت الشاعرة والناشطة السیدةهناءمهتاب بعض اشعارها الجمیلة.والقی کل من السادة حاج قاسم ساعدی مندوب مدینةالخفاجیة،الاستاذصاکی رئیس دائرةالثقافةوالارشادفی الخفاجیة،الدکتورلویمی رئیس دائرةالاهواز کلماتهم التی اشادوا فیها بالدور الایجابی الذی تقوم فیه الناشطه العربیة الاهوازیة. وتخلّل الندوة فقرتین فنّیتین اجری احداهما الفنان توفیق الساری والثانیة لعازف العودالاستاذ ادیب.ثم اُجریت مسرحیة،،الاُم،،الفکاهیة مثّلها الفنانون مریم زرگانی،جواهرسودانی،صادق منصوری،موسی مزرعه،رسول حلفی ومصطفی شبیبی.
و خلال الندوة عیّن الاستاذصاکی الاستاذ رضاحویزاوی رئیسًا لسکرتاریةمهرجان المسرح العربی فی دائرة الثقافة والارشاد.
وفی النهایة تمّ تکریم بعض الناشطات بجوائز قیمةمختلفة فیهن السیدات:
جواهرسودانی
ابتسام بغلانی
هناءمهتاب
فاطمةحمیدی
عطیةغبیشاوی
الهام حمیدی
هناءخرسان
غزال راشدی
زینب منیعاوی
هدی عباسی
زینب چلداوی
نوال وائلی
لیلی دریس
فاطمةبروایة
زینب محمداوی
مریم قریشی
سناءموسوی
حسنةعفراوی
نصرت عقیلی
مریم زرگانی
ایمان مجدم
فریدةالحائی سحر
سیمین رادفر
امل بیت صیاح
فاطمةشرهانی
مریم کعبی
راحیل موسوی
والدکتورةلویمی.

~~~~~~~~
فانّ المرأة الاهوازیة تدرّعت بسلاح العلم دفاعًا عن هویتها وثقافتها العربیةالاسلامیةالاصیلة فَقیمة المرء بمقدار معرفته بنفسه و ممّا یقرّبه الی الله.
~~~~~~

عَزِل / بقلم : ناصر شایع ( ابوفهر )

عَزِل

بقلم : ناصر شایع ( ابوفهر )

مهداة الی الاُم الاهوازیة

روز-مادر

{بِسْم اللّٰه الْرَحْمن الْرَحِیم
لایَسْتَوی الْقاعِدُون مِن الْمؤمِنِین غَیْرأُولی الضَّرَر وَ الْمُجاهِدُون فی سَبِیل اللّٰه بِأَمْوالِهِم وأَنْفُسِهم فَضَّل اللّٰه الْمُجاهِدِین بِأَمْوالِهِم وَ أَنْفُسِهم عَلَی الْقاعِدِین دَرَجَة….۹۵/النساء}

انّنا اُمة تسیر نحو الذوبان او الی زوایا الخمول،اذا نسینا فریضة الجهاد ورضینا ان نعیش بغیر دین و هویة.لاتستطیع الکلمات رسم وصف للمجاهدة الاهوازیة فعندما تری نور جمالها تشعر بجمال الخلق وتظن انّها کتلة من العواطف فقط ولکن قد تتفاجأ اذا رأیتها وقت الحرب مرابطة فی الصفوف الامامیة لیلًا و عاملة ومزارعة فی جبهات الکدّ،نهارًا.ومن بین الاهوازیات اللاتی أبیْنَ ان یتوارینَ خلف سیاج نسیان التاریخ،الماجدة عَزِل یاسین کْویّت زوجة جاسم عطیة من عشیرة مزرعة المیناو(المیناء)الاهوازیة وکانت عزل قد نذرت نفسها و زینتها فی الحیاة الدنیا وفلذات اکبادها،ل،،یوم لاینفع مال و لا بنون….،،
فلمّا نمرّ بملحمة،،الوِنِج،، وملاحظة،،نَشِد،،الکعبیة لابد ان نلحظ عزل وهی مثیلتها فی مزرعة ومنافستها فی سباق التضحیة ،،وفی ذلک فلیتنافس المتنافسون،،فَفی سَنَة،،الطیاییر،،کما سُمیت لاحقًالاستخدام القوات البریطانیة طائراتها الحربیةلدعم القزاق ضدالمجاهدین الذین اسقطوا واصابوا اکثر من طائرة فی سنة۱۹۳۸م و عندما لاح شبح العدوان الرضاخانی لعشیرة بنی کعب برئاسة الشیخ حیدر الطلیّل،و لما احکموا عزمهم علی الصمود،طلبوا من عشیرة مزرعة برئاسة الشیخ خلف حسین السباهی،ان یکفوهم قلب المعرکة باربعین قناص.
فکان الأخ الاهوازی ولایزال، ینظر الی اخیه من العشیرة الاخری،کَمظلّة تظلّه عندما تتکاثرعلیه سهام الخطوب وتثخن سموم النوائب.
وکان لکعب ماطلبوا و ذهبت عزل مع القناصین الاربعین لمعرکة الونج وهم ینشدون الهوسة:ی خْلوفی العار الّا نزیحه؛(یا شیخ خلف لابد ان نزیح العار) ولکن ،،نائب زبون،،الشهیر فی دقّة التسدید وهو قائد وحدة القناصةالقزاقیة ،کان قد کمن للمجاهدین فی بناءماکنة الونج وهو موقع ممتاز للقنص حیث اکثر القتل فی المجاهدین ولما فطنت عزل لموقع الضعف ولم تجد ابنائها الثلاث،کرم،منسی وحسین رجعت للقریة لحثّ ابنائها والمزید من الرجال لاخذ حصّتهم من شرف الجهاد وکذلک تفعل الاُم الصالحة التی تری القعود عن العدوان، ذلّ یسلب راحةالضمیر من صاحبه،مابقی حیًا وتری القبر دار سلام لمن ،،اشتری نفسه ابتغاء مرضاةالله…،،
فدخلت القریة وهی تنشد:بْأوّل هیج المدلول ایْوِن؛(قوموافَسقط الاحباء فی اول تراشق)
ولما لحظت بعض الناس یکتفون بالدعاء فقط، وبّختهم قائلة:الدعاء جهد العاجزین؛ ومازالت تبثّ فیهم روح الجهاد حتی جنّدت ثلاثین آخرین من بینهم ابنائها الثلاث الذین خاطبتهم بالهوسة:لحم اشلاگ ابنی وعایفته؛(تخلیت عن حب الولد هبةللجهاد کما اتخلی من اللحم الفاسد )وابدی ابنها منسی استعداده للشهادة بالهوسة:اسمچ لاجبْتی ولالولیتی؛(اعتبری نفسک لم تنجبی اولادًا ولم تهزّی مهدًا) وخلال ترکه قریته طلب من کبار السنّ المتبقین الاعتناء بوالدته فی حال استشهاده بالهوسة: یاشیّاب اُمی اوداعتکم؛
ولما وصلت عزل للمعرکة ومعها المدد وجدت الامل قد یبس فی قلوب المجاهدین وظنّوا انّهم فی بدایة ظلام الیأس وکان لرجوعها دویًّا وهیبة حیث دخلت المعرکة سافرة الوجه وهی تنشد الهوسات الحماسیة التی ترطّب قلوب المجاهدین بالامل والایمان بسرعةعون الله عند الطلب ویساعدها فی ذلک فهد السید الکعبی.
و خصّصت مهمّة قتل نائب زبون لکبیر ابنائه منسی الذی دخل المعرکة بدایةً باندفاع متهور نحو نائب زبون حتی سدّد علیه الاخیر مرّتین ولکن لخفّه منسی فی الفروسیة وقعتا فی شسع حمالة العتاد و شسع سرج فرسه ممّا ادّی الی سقوطه و لکن لازالت عزل تشجّعه و الآخرین وترغبهم حتی جعلتهم یتلذذون بالشهاده. وبعدذلک سلک منسی طریق فواضل المیاه المؤدی لمکمن نائب زبون وتبعه اثنان من المجاهدین فأشارا علیه بموقع نائب زبون ولکن منسی بیّن لهما ان تلک قبعته فقط وَضَعها هناک للخداع وقال لهما: ساُسدّد نحوها فاذا اصبتها لاتقفزا من مکمنکما فورًا فهذا مایرید؛
ولکن صاحبیه لم یلتزما وقفزا عندما اصاب القبعة فَارداهما اللعین کلاهما فی طلقة واحدةوخلال ذلک لمح منسی لمعان صلعة نائب زبون الذی اراد ان یتلذذ برؤیة ضحیتیه وکانت هذه اللمحة الخاطئة تکفی منسی لیردیه قتیلًا فورًا فکانت مصداق الهوسة: یامحلی الثار بساعیته:(ما احلی الانتقام العاجل) ثم انشدت عزل:الشر والشیطان براسه؛(فی رأس منسی الحدّةوالذکاء) ثم اندفع المجاهدون بعد قتل اللعین الذی بشّرت به عزل بزغاریدها المدویة،وواصلوا تقدمهم حتی وصلوا مدینة السوس محررین وهناک ایضًا واجه المجاهدون قزاقیًا لعینًا یُدعی،،السگوندی،،وکان خفیف الحرکة علی الفرس حیث یخطف الرجل بسرعة ویکسر ظهره وهو علی ظهر فرسه ویرمیه میتًا فَعیّرت عزل الرجال و طلبت من قریبها طعمة خریبط ان یصرعه ففعل ذلک طعمه و جائها بجثّة اللعین جرًّا فتعالت زغاریدها المبشرة بالنصر.
ولکن انسحب المجاهدون من السوس بعد القصف الکثیف للطائرات البریطانیة وعمّ القصف بیوت الناس ومزارعهم ممّا اجبر شیوخ مزرعة وکعب علی تسلیم انفسهم حمایة لاهالیهم،وهم یعلمون انّ الموت ینتظرهم.فالقائد الحقیقی بقدر مایجود بنفسه فی سبیل الشرف،ضنین بنفوس قومه .
وبعد اعدام الشیخ حیدر الکعبی ،اُعدم الشیخ خلف مزرعة بِحقنة سامّة ولما طال احتضاره فی السجن اُطلق سراحه وبنی له عشیرته منصة وانشدوا امامه الهوسات لثلاثة ایّام حتی مات عزیزًا بین قومه.
وخُصّص لعزل مکان فی دیوان بیت شیخ حسین السباهی وظلت ترعی الایتام حتی وفاتها فی قریةالشبلی مسقط رأسها.

ولکن لازالت عزل تعیش فی نفوس الاهوازیات وتبعث فی نفوسنا روح الایمان بالمبادئ ومواصلة الطریق و تعلمناانّ الحیاة عقیدة و جهاد.

مع شکری لحفید عزل الحاج عبدالحسین الشبیل.

الأهوازیات نحو الضیاع الفکري / امجد لفتة

الأهوازیات نحو الضیاع الفکري

امجد لفتة

Abstract-Woman-s-Portrait-Painting_reference

 

في جمیع المجتمعات الجاهدة لتثبيت هويتها والثائرة للنضوج الفكري تتحمل المرأة جزءًا كبيرًا  من هذه المسؤولية علیٰ عاتقها.

 

أما في الأهواز، فقد

أنجزت الأهوازية إنجازات عظيمة في شتى المجالات العلمية والأدبية . ففي ظِلّ الحرمان وعدم وجود المعاهد والمكاتب العربية، إلا أنها أثبتت جَدارَتها وحلّقت عاليًا في سماء الوطن العربي بكتابة الروايات والشعر والمقالات العلمية.

 

لكن، وفي الآونة الأخيرة نشاهد بعض الناشطات يخرجن عن مسارهنّ الرئيسي وهدفهن الحقيقي إلى أن أصبح جُلُّ اهتمامهن هو الإنفراد بعملهن ، الإستغراب  والتركيز على الفكر الفمينيسمي أو النزعة النسویة.

 

أما الأسباب التي أدّت إلى هذه الأزمة الکارثیة فهي :

 

*1*. متابعة بعض المفكرين العرب المستغربين والإيمان الأعمیٰ  بأفکارهم وهذا طبعًا لایعقل لأن معظهم قضوا کل حیاتهم في البلدان العربية ولم یدرکوا  أو یعرفوا حقًّا الثقافة والحیاة العربية ولايمكننا أن نطبق آدابهم وأفكارهم لأننا أصحاب أيدولوجية وثقافة مختلفة.

 

*2*.وجود بعض شبه الرجال المتملّقين الذين يصفّقون ويساندون من أجل غاياتهم الوسخة

وضیاع الکرامة ، الضعف النفسي والفساد الأخلاقي  الذي يدفعهم لهذا النوع من التشجيع.

 

*3*.جعل بعض الفمينيات من النساء، كأسوة لهن .

_ سنقف هنا عند السبب الثالث و نسلط الضوء علىٰ أهم وأکبر نسویة باتت لدینا أي (نوال السعداوي).

 

“نوال” هي طبيبةٌ اشتُهِرَت برواياتها وأفكارها النسوية الفمينة ، تعيش في عزلة بحالة نفسية معقّدة، لم تستطِع أن تطبّق أفكارها مع أي حكومة مصرية منذ أن تولّیٰ الحکومة  “جمال عبدالناصر ” حتی الآن، ، أعلنت الحرب مع كل الرؤساء والحكومات القومية ،العلمانية والاسلامية المصرية.

وأصبحت إنسانة مرفوضة بالمجتمع كما اتّهمت بالمختلّة  عقليا حيث أنها أعلنت إلحادها في عدة مناسبات وتعتبر روايتها الشهيرة “سقوط الإله” أهم دليلٍ علی ذلك.

 

أما علاقتها مع زوجها فکانت في انهیار وقد قضت معظم سنوات حیاتها بعیدة عنه مما جعل الروح العدوانیة للرجال في داخلها تطغىٰ أکثر  فأکثر…

 

إن الفکر الفمینیزمي یدفع المرأة للتواصل والتعايش مع المرأة فقط وهذا الأمر الخطير أحيانًا يدفعها للشذوذ الجنسيّ، بل بل ذروة التوغّل فيه هو الشذوذ الجنسي. فمعظم رؤساء المؤسسات الداعمة للشذوذ في أميركا و أوكرانيا  نشأواْ  في مكاتب فمينيَّة.

 

أثبتت الطبيعة أن لايمكن للمرأة أو الرجل الإستمرار في حياتهم والمبادرة بعملهم دون الإستعانة ببعضهم وهم ثنائي يكمل بعضمها الآخر،

وإن لم يكن الإختلاف بينهم لفقدوا ذلك الإنجذاب والروح العاطفية بينهما.

 

فالمراة دائمًا تريد أن تشعر بأمان من خلال رجل أقوی منها وهذا ما یوافقه العلم الحدیث والشریعة.

 

▪لنلقي النظرة علی بعض الآيات والأقوال :

•الرجل فقط يحب المرأة الأضعف منه والمرأة تود الرجل الأقوى منها( – ویل دورانت – من كتاب  لذات الفلسفة – )

•المرأة حتى وإن حصلت علی الشهادات العلمیة لکنها ستبقىٰ ذات عواطف ومشاعر، ضعیفة قیاسًا مع الرجل ( – اوريزن ماردن / من كتاب المرأة والحياة الحديثة – )

 

أما الآيات في الإسلام فهي كثيرة وقد جاءت القوامة للرجل علی المرأة :

(  الرجال قوامون علیٰ النساء) النساء ۳۴

 

مانريد أن  نصل إليه في آخر حديثنا هو أنَّ علی الأهوازیة الناشطة الشریفة أن لاتنخرط في تلك المتاهات الواهیة بل تجعل کل ترکیزها علی قضیتها الأهم ألا وهي معاناة شعبها ، العمل على ترقیة المجتمع علميًّا ،النضوج الفکري والعمل الجماعي الثقافي .

 

معجزة ألبقاء../ ترجمة :سعيد غاوي نصاري

معجزة ألبقاء..
من ألأدب ألنسائی ألعالمي

ويساوا شيمبورسكا/بولندا/حاصلة علي نوبل للآداب 1996

ترجمة : سعيدغاوي نصاري

picasso

معجزة ألبقاء..

أنت نجيت..لأنك كنت أولهم
أنت نجيت لأنك كنت آخرهم
لأنك كنت ألوحيد..ولأنك كنت معهم

لأنك كنت مع أليمين وكنت مع أليسار
لانك كنت تحت ألأمطاروتحت ألظلال

و كنت محظوظا لأنه كان يوماًمشمسا
كنت محظوظا..كانت هناك غابة

كنت محظوظا ..كانت هناك حافلة تحمل ألرمال،وهنالك صنارة و أسمنت و طابور و دوار
بنصف ميل..ولحظة حیاة..

إذاً أنت هنا!مازلت حيا..
وقد خرجت من دوامة ألموت ألحتمي..

وقد أخطأك ألأجل بصعوبة..
لم أعد أطيق ألبقاء
بأنفاسي ألمتقطعة تلك..
صامتة بمكاني..
إسمع! كيف  لم يزل يخفق قلبك
بصدري كألمجانين؟

انا أنثی / اخلاص طعمة

انا أنثی

اخلاص طعمة

12424530_108872542824809_1466803292_n

تارة عنيدة و تارة أخرى ضعيفة، سهلة الإنكسار لكن بطابع عاطفي افرح بكلمة و أجرح بالأخرى، عصبيةٌ أنا لكن خلف عصبيتي قلبٌ حنون و بين حين وآخر يغمره الإحساس بالغيره فيجن حينها وترتفع دقاته لأنه بإسم الأنانية يريدك له وحده، فقط!
أنا أنثی، لست بناقصة أو بنصف عقل كما يقولون، لكن بظل ذلك نعم حين يرجع الأمر لعاطفتي الجياشة. اعترف إن قربك لي و وجودك يكملني
و ذلك لأضع رأسي على كتفك و يجتاحني الشعور بأن لا شيء قادر في هذه الدنيا على ايذائي و بمجرد اقترابك فتهديني الراحة و تأخذ كل همومي و احزاني لترميهن بعيداً عني،
فعندما تراني أترك بيتي وبيت اهلي الذي كبرت به و عشت به منذ نعومة اظفاري فهذا لا يدل على ضعفي يا سيدي بل هذا لأني طامعة أن أجد عندك المزيد من حب والدي و حنان امي وجنون و غيرة أخي علي.
سيدي كن لي رجلاً يليق بي فقط!
و في المستقبل يكون أباً تتفاخر به ابنتي
رجلاً لي و ليس علي
رجلاً لي و ليس علي

 

“إنحناء الكرامة”/ سعاد الكعبي

“إنحناء الكرامة”

سعاد الكعبي

bc8e8-on2bline2bfine2bart2bpainting2bfor2bsale12

تبدو الشمس وكأنها قد فرشت جناحيها على الأرض في منتصف ذلك اليوم من أواخر الصيف. منذ نصف ساعة و”أم أمل” تجر أقدامها التعبة متجهة إلى السوق.

“أمي؛ أريد أن أعتزل المدرسة؛ المصاريف كثيرة وعليّ مساعدتك”.

لهيب صوت إبنتها “أمل” مازال يصقع إذنيها ليزيدها لوعة على حرارة الشمس.
شعرتْ بنار مشتعلة في حذائها. تعكرَ جبينها ونظرت إلى رجليها. يكاد الحذاء أن يذوب من شدة الحرارة. إنه يذكرها بأحمد. كان يبيع الأحذية الرخيصة ببسطته البسيطة وقد أعطاها هذا الحذاء قبل أن يصاب بتلك الجلطة التي وضعت فراقا أبديا بينهما. سقطت دمعة من بين تلك الدموع على الحذاء لتحمل سلام عينها إليه : “لماذا تركتني وحيدة يا “أحمد”، ما الذي أقوله لأطفالك إذا رجعتُ اليهم فارغة اليد”.
قالتها وأجهشت بالبكاء مستمرة بالمشي، تتصبب عرقا وتتذمر.وصلتْ الى السوق. بلغت الساعة الثانية مساء. هذا هو توقيت وصولها. حين يذهب بائعي الخضار ويبقى منهم ما ذخره لها الفقر. فتحت كيسها الفارغ. تمشي بهدوء محدقة إلى الأرض. بندقية روحها تطلق رصاص الكلمات واللعنات لتمزق عروش الظالمين. نظرَت إلى الأرض بدقة باحثة عن أمل عله يقضي على إنتظار أطفالها.
الجوع، ذلك الكافر القاتل قد إستوطن أضلاعها الرصينة وأنهك كل غرورها لتلتقط وتجمع فضلات الخضار من على أرض تبعث رائحة النفط والغاز لتعطير بيوت المستوطنين بورود الرفاهية، فيطيب لهم البقاء والإنتفاع . ترى هل هي مغامرة كونية أحكيت بيد الظلام؟
بَدَأتْ تنحني وبين تنهيدة وأخرى تلملم شظايا حلمها الضائع في ذلك الكيس. يتزلج عرق الجبين إلى عينيها. “ما هذا الحظ السيء.”
ثمة بصل وطماطم على الأرض.
“آه؛ هنالك واحدة أخرى”
هرعت نحوها فوجدتها مدعوسة. مازال صوت “أمل” يرافقها: “… أريد أن أعتزل المدرسة لمساعدتك”.
تنحني للمزابل و في كل إنحناء لها ينكسر و يسقط غصن من أغصان شجرة كبرياءها العربي.
و في الإنحناء الأخير، إهتزت الأرض وسقطت كرامة خير أمة أخرجت للناس، فذابت هذه الكرامة في أرض الأهواز.

امراة من قريتي في بوابة الجنوب / بقلم: مريم کعبي

امراة من قريتي في بوابة الجنوب 

بقلم: مريم کعبي

arabian-eyes

رايتها في باب محل عملي، في بوابة الجنوب،ملفوفة في عباءة سوداء تكاد أن تحرقها الشمس وتنثر الرماد على وجهها والعباءة.

شفتاها جافتان يميل لونهما إلى لون الغبار في الصحراء، ليست وردية كما يصفونها الشعراء.

يداها خشنتان من حمل سعف النخيل، من حمل بيت عشرين مرة ينهدم في اليوم دوريات البلدية وحراس البوابة وهواتف المتمدنين كلها متفقة تشن حملة ضدها لتجميل الشوارع و تطهير البلاد من رجس السائلين.

وسكين الاضطهاد تفصل يديها إلي جزاير منسية رحل عنها الغزل والرفاء واحتلتها الجروح والشقاء.

في الصباح رايتها هنا تستدعي من أصابع المارين رحمة الله، يتقرب لها رجل الحرس يقول ابتعدي عن الطرق لا تعكري مزاج عباد الله.

اقترب إليها، تنسحب سارة لحضن أمها وعيونها تركض إلى يدي، معطف كبير ومتهرئ يحضنها في الصيف قد يحميها من جليد قلوب المارين وفي حذاء كبير رجلاها الصغيرتان تجهلان الطريق.

ينادونني الزملاء: “كم انتن ضعيفات أيتها النساء”

“أسرعي قد تأخرنا”

“والله هؤلاء المتسولون هم السعداء”

سارة تحول عينيها إلى فمي وتنسحب الكلمات من شفتي، أحاول أن ابتسم، لكن لا… لن تنخدع سارة الرصيف مازال حارا هنا، قبلك جلس كثيرون ودرسوا السائلين وقبل كاميراتك الابتدائية التقط صوري المحترفون، لكن هنا نحن نرث الشقاء فكيف سارة تربح بسرير سوى الرصيف؟

تهافت أجسادكم اظلم الشارع فانسحبوا! قد يضيع البصيص المختفي في جيب قريب.

ألم تثبَّتوا سلم بناياتكم في جروحنا

إلى متى تترزق كلماتكم من نزيفنا?

 

ستشتعل شموع الفرح إجلالا لتكريم المرأة الأهوازية

 

ستشتعل شموع الفرح إجلالا لتكريم المرأة الأهوازية

ew60000011

غافلة النشاط الثقافي تقطع مسيرتها نحو مستقبل أفضل للأهوازيين و جاءت فرقة ثقلين اليوم لتقوم بحفلها المميز لتحتفل بيوم المرأة العالمي و ذُكر في مطلع بيانية هذه الفرقة كالتالي :

المرأة هي المنبع الفياض بما في هذه الحياة الإنسانية من حب هو:أساس النظام و العدل و السعادة…
إجلالاً و تکریماً لیوم المرأة العالمي، ستقیم فرقة الثقلين للمسرح إحتفالية بهيجة بحضور عدد من الشاعرات و الأديبات الأهوازيات والفنانین المحبوبين سيد جميل العبودي و غالب الأصيل و توفيق الساري وتکریم عدد من النساء و عرض مسرحية “عالم المجنون “بكتابة و إخراج السيد علي الشرهاني .. لهذا ندعوكم للحضور الفاعل بهذه المناسبة المباركة في الزمان و المكان التاليين :
يوم الجمعة الموافق ١٤ / ١٢/ ٩٤ في الساعة ٧ مساءاً بمشيئة الله تعالى
المكان: الأهواز _ مفترق المحمرة / منتدى علوي الثقافي
حین أدافع عن المرأة فأنا أدافع عن أمي و الوجود…
حضورکم سیکون دافع لنا وتکریماً واجلالاً لإمهاتنا وأخواتنا العربیات فننتظر قدومكم یوم الجمعه فی قاعة علوي الثقافية

فریق مسرح الثقلین.